logo arabic

الاستثمار في قطاع الترفيه والرياضة السعودي

invest-in-KSA

إن رؤية السعودية 2030 تسعى إلى إحداث تنوع كبير في الاقتصاد، وخلق مجتمع مزدهر. تمكنت المملكة من تحقيق ذلك من خلال تعزيز نمط حياة صحي ورفاهية عالية لمواطنيها. يضع برنامج جودة الحياة،  الذي تم إطلاقه في مايو 2018 الأولوية للرياضة، حيث يشجع المشاركة الجماهيرية ويعزز أداء الرياضيين. أدى التركيز على الاستثمار في قطاع الترفيه والرياضة إلى تعزيز نظام فعال للمناسبات الرياضية في المملكة العربية السعودية. مما أدى إلى آثار إيجابية كبيرة على قطاعات مختلفة مثل السياحة والصحة العامة وتنمية الشباب والتمكين الاجتماعي. من خلال استضافة الأحداث الرياضية، تعرض المملكة تنوعها القائم على القيم والشمولية والإمكانات الاقتصادية والجذب الثقافي. إنها تجذب المزيد من الاستثمار الأجنبي وترفع من مكانة قطاع السياحة. علاوة على ذلك، يقدم هذا النهج الاستراتيجي فرصًا فريدة لرواد الأعمال المتطلعين إلى الاستثمار في السعودية في المشهد المتطور بسرعة والمساهمة في تحقيق رؤية السعودية2030.

فوائد الاستثمار في قطاع الترفيه والرياضة السعودي

تعمل المملكة العربية السعودية بنشاط على تعزيز التنمية الرياضية كوسيلة للتنويع الاقتصادي وزيادة معدل الدخل. فمنذ عام 2016، أظهرت صناعة الرياضة نمواً مطرداً. و زادت مساهمتها في الناتج المحلي الإجمالي من 2.4 مليار دولار أمريكي إلى 6.9 مليار دولار أمريكي. في المقابل، فإن النمو لا يعود بالنفع على الشركات الرياضية فحسب، بل يؤثر إيجاباً على القطاعات ذات الصلة مثل السياحة، الصحة، التنمية الاجتماعية، كما يعزز سمعة البلاد.

توفر استضافة الفعاليات الرياضية الدولية الكبرى فرصاً للشراكات والاستثمارات وأصحاب الرعاية. وتسلط هذه الفعاليات الضوء على  السعودية كوجهة سياحية مرغوبة وتخلق فرص عمل للمواطنين. وبالنسبة لرواد الأعمال، يوفر ذلك فرصة فريدة للاستفادة من سوق سريعة النمو. إنها فرصة لإقامة شراكات طويلة الأجل مع أصحاب المصلحة المحليين والدوليين.

اقرأ ايضاً: الاستثمار في قطاع الرعاية الصحية في السعودية

 

الاستثمار في قطاع الترفيه والرياضة: استراتيجية واسعة النطاق

دعماً لأهداف التنوع الاقتصادي وخلق فرص العمل في رؤية 2030، تقوم السعودية باستثمارات كبيرة في مجال الرياضة. ويلتزم ولي العهد الأمير محمد بن سلمان آل سعود بدفع جهود الإصلاح والتنمية. تهدف مبادرة ”الرياضة للجميع“، التي أُطلقت في عام 2018، إلى تعزيز الصحة والعافية بين جميع الفئات السكانية، مع التركيز على إشراك السيدات وربات المنازل وزيادة النشاط البدني على مستوى المجتمع. تهدف المملكة من خلال التعاون مع القطاع الخاص إلى تعزيز النمو في مجال الرياضة والأنشطة البدنية لصالح مواطنيها.

حوّل الفعاليات الرياضية إلى فرص استثمارية رابحة في المملكة

مع استضافة المملكة العربية السعودية لأحداث رياضية بارزة، يمكن لرواد الأعمال الاستفادة من هذه الفرص لتأسيس شركة في السعودية. فمن خلال الاستثمار في قطاع الترفيه، يمكن للمستثمرين تطوير فعاليات تفاعلية وتعزيز تجربة المشجعين. علاوة على ذلك، يمكن للمؤسسات الرياضية خلق تجارب رياضية وترفيهية مميزة تجذب الجماهير على تنوعهم. كما يساهم استخدام الأدوات الرقمية لتخصيص رحلة العميل في زيادة الإيرادات. تشمل الاستراتيجات الرئيسية ما يلي:

1. تطوير الفعاليات: تصميم فعاليات فريدة وجذابة تبرز في المشهد الرياضي التنافسي.

2. تجربة المشجعين: تعزيز الأجواء داخل الملعب وإنشاء أنشطة غامرة قبل الحدث وبعده للحفاظ على تفاعل المشجعين.

3. التكامل الرقمي: الاستفادة من التكنولوجيا لتحسين رحلة المشجعين وتقديم تجارب شخصية وخدمات سلسة لحجز التذاكر والبضائع وخدمات الضيافة.

4. تنويع الإيرادات: استكشاف الرعاية والشراكات ومصادر الدخل الإضافية مثل المأكولات والمشروبات والبضائع وخدمات الضيافة.

5. الاستدامة: تبني الممارسات المسؤولة بيئياً وتعزيز مبادرات المسؤولية الاجتماعية لتتماشى مع الاتجاهات العالمية وتوقعات المستهلكين.

برزت الرياضة كمحرك هام للنمو الاقتصادي للدول في جميع أنحاء العالم. ونجحت السعودية، على وجه الخصوص، في ترسيخ مكانتها كمضيف رائد للأحداث الرياضية رفيعة المستوى. هذا الانجاز جذب الانتباه العالمي وعزز فرصاً اقتصادية لا مثيل لها. ومن خلال استضافتها للمسابقات الدولية الكبرى، لا تعزز المملكة العربية السعودية السياحة فحسب، بل تعزز أيضاً سمعتها كوجهة جذابة للشركات والمستثمرين على حد سواء. بصفتك رائد أعمال، فإن الاستفادة من هذا المشهد الرياضي والترفيهي المزدهر يمكن أن يؤدي إلى نمو وازدهار كبيرين.

الشراكة مع بيزنس لينك تأسيس الشركات في السعودية

فريق الخبراء في بيزنس لينك على استعداد لمشاركتك رحلة الاستثمار في قطاع الرياضة والترفيه السعودي. يمتلك مستشارو تأسيس الشركات في مكاتبنا في السعودية خبرة اصيلة في السوق السعودي. على مدى اكثر من خمسة عشر عاما، استطعنا مساعدة المئات من المستثمرين للدخول للسوق السعودية والمنافسة بقوة. نحن ملتزمون بتولي كل الاجراءات بالنيابة عنك. من تخليص المعاملات الحكومية (خدمات التعقيب)، اصدار التراخيص والشهادات، التسجيل الضريبي، و الخدمات المحاسبية و غير ذلك.
اجعل بيزنس لينك شريكك الاستثماري في المملكة العربية السعودية، تملك شركتك بالكامل في السعودية و نافس بقوة في قطاع الترفيه والرياضة في السعودية

المدونة

التصنيفات

×